كتبت- منة عمر:

كشفت تقارير مغربية عن العقبات التي قد تواجه الرجاء إذا ما قرر التعاقد مع حميد أحداد لاعب الزمالك والمعار إلى صفوف الفريق المغربي حتى نهاية الموسم.

وانتقل أحداد إلى صفوف الرجاء مطلع الموسم الجاري على سبيل الإعارة قادما من الزمالك.

وكانت بعض التقارير قد أشارت إلى رغبة الرجاء في التعاقد مع أحداد بشكل نهائي من الفريق الأبيض.

من جانبها رصدت صحيفة “المنتخب” المغربية 4 عقبات قد تقف حائلا أمام تحقيق رغبة الرجاء.

وقالت الصحيفة إن العقبة الأولى هي القيمة المالية التي يرغب الزمالك في الحصول عليها تعد مرتفعة بالنسبة للفريق المغربي خاصة مع الأزمة الاقتصادية التي تعانيها الأندية خلال الفترة الحالية بسبب توقف النشاط بعد تفشي فيروس كورونا.

وأضافت “المنتخب” أن العقبة الثانية والتي قد تؤثر على مفاوضات الزمالك والرجاء هي اشتراط القلعة البيضاء الحصول على مبلغ قيمته 200 ألف دولار إذا شارك أحداد في أي مباراة بقميص الفريق المغربي ضد نظيره المصري.

وأشارت الصحيفة المغربية إلى أن الفريقين من المقرر أن يلتقيا في نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، وفي ظل تمسك الزمالك بشروط العقد فإن تلك الخلافات قد تؤثر على مفاوضات إتمام الصفقة.

العقبة الثالثة التي رصدتها “المنتخب” هي العروض الأخرى التي تلقاها أحداد خاصة الخليجية منها قد تصعب حظوظ الرجاء في الحصول على خدمات أحداد.

أما العقبة الأخيرة فهي التجديد لمحسن متولي لاعب الفريق، حيث ترى إدارة الرجاء أن الأولوية له خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وأتمت قائلة إن إدارة الرجاء تدخر كافة إمكانياتها لوضعها أمام متولي لإقناعه بالبقاء مع الفريق المغربي.