كتبت- شيماء حفظي:

تحولت شركة الدلتا للسكر، للخسارة خلال الربع الأول من العام الجاري، بسبب انخفاض الأسعار.

وقالت الشركة في بيان للبورصة اليوم الخميس، إنها سجلت خلال الثلاثة شهور الأولى من العام الجاري، خسارة بنحو 118.8 مليون جنيه، مقابل أرباح بنحو 70.5 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وقالت الشركة، إن تحولها للخسارة، سببه “الظروف التي يمر بها العالم من آثار فيروس كورونا المستجد الذي أدى لهبوط كبير في أسعار السكر العالمية، وتبعها انخفاض أسعار السكر المحلية”.

وأضافت الشركة، أنه من ضمن الأسباب انخفاض المبيعات، “مع غلق قطاع كبير من مستخدمي السكر مثل المنشآت السياحية، والنوادي والكافيتريات وأثره على انخفاض متوسط الأسعار في السوق”.

وانخفضت مبيعات الشركة خلال الربع الأول، بنسبة 15% لتسجل 789.1 مليون جنيه مقابل 926.1 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وكانت الحكومة أعلنت الشهر الماضي، فرض حظر تجول،في البلاد وإغلاق الكافيهات والمطاعم والمولات والقهاوي، والسينمات، ضمن إجراءات مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.