كتب- عمر قورة:

أكد محمد الخولي، نائب رئيس النادي المصري البورسعيدي، أنه لم يتوقع أن يتقدم التوأم حسام وإبراهيم حسن بشكوى ضد النادي للحصول على مستحقات متأخرة، مهددا بتصعيد الأزمة لمركز التسوية والتحكيم.

وقال الخولي، في تصريحات هاتفية لقناة “أون تايم سبورتس 1”: “لم نكن نتمنى أن تصل مشكلتنا مع حسام وإبراهيم حسن إلى تلك المرحلة، تفاجئنا بتقديم التوأم للشكوى بعد سنة من تقديم الاستقالة الجماعية”.

وأضاف: “يريد التوأم الحصول على إجمالي مليون جنيه قيمة المستحقات المتأخرة للجهاز بالكامل، الموقف كان مفاجئا ولم نتوقع أن يأتي من التوأم حسام وإبراهيم حسن، قدمنا الكثير لهما وكننا ننتظر المعاملة بالمثل”.

وتابع: “تنازلنا عن مليوني جنيه كراتب لشهرين لحسام وإبراهيم حسن قبل رحيلهما بشهر ونصف، والنادي المصري هو صاحب الحق وليس التوأم، خاصةً أنهما من تقدما باستقالتهما ولم تتم إقالتهما من الجهاز الفني”.

وأكمل: “لم نتوقع تصعيد التوأم الأزمة مع النادي، وتقدمنا بتظلم لدى لجنة شؤون اللاعبين لاتحاد الكرة وأقدمنا دعوة في المحاكم المدنية لحفظ حقوق النادي، ونتجه حاليا لتصعيد الأزمة لمركز التسوية والتحكيم بالفيفا”.

وأتم الخولي قائلا: “على المستوى الشخصي أتمنى أن ينتهي الأمر بشكل ودي لأن التوأم قضى عدة أعوام من عمرهم مع المصري، وهناك اتصالات مفتوحة معهما يقودها وليد بدر وعلي الطرابيلي لإنهاء الأمر وديا”.