القاهرة ـ مصراوي:

حضر أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، اجتماع مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية برئاسة هشام حطب، لمناقشة الخطة الطبية لمواجهة تفشي فيروس كورونا عند استئناف النشاط الرياضي.

ووضعت اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية المصرية برئاسة الدكتور حسن كمال، خطة شاملة متعلقة بالإجراءات الاحترازية التي ستطبق مع استئناف النشاط الرياضي، والتي تمت مناقشتها في اجتماع اليوم.

وشرح الدكتور حسن كمال الخطوات التنسيقية الخاصة بالخطة التي تم وضعها اللجنة الطبية المشاركة مع اللجنة الطبية بوزارة الشباب والرياضة، وعرض التصور العام لعودة النشاط الرياضي والإجراءات الطبية التي يمكن أن تتخذ، وذلك في ظل الإستعدادات لعودة النشاط الرياضي تدريجيا بداية من منتصف يونيو القادم وفقا لقرار مجلس الوزراء.

و أكد أشرف صبحي على أن صحة وسلامة جميع اللاعبين تأتي في صدارة الأولويات، كما لفت إلى أهمية توجه الجميع حالياً لوضع خطة طبية شاملة تتضمن كافة السيناريوهات المتوقعه لكل الظروف، من أجل المساعدة على عودة النشاط الرياضي مع حماية جميع العناصر.

وأشار المهندس هشام حطب، رئيس الأولمبية المصرية، أن اللجنة تبذل مجهودا كبيرا منذ فترة طويلة من أجل مناقشة الخطط الطبية الخاصة بالمنتخبات واللاعبين المؤهلين لدورة الألعاب الأولمبية بطوكيو.

كما تعمل اللجنة الأولمبية حاليا على خطة شاملة للرياضة من أجل الجاهزية للعودة في أي وقت، حيث أوضح حطب أنه ينبغي أن تتوفر خطط مستقبلية لمواجهة كل الأوضاع القادمة والاستعانة بتجارب الدول الأخرى.