مصراوي- (د ب أ):

كشفت تقارير صحفية في ألمانيا أن محطة يوروسبورت الأوروبية الرياضية تعتزم فسخ عقد حقوق البث التلفزيوني مع رابطة الدوري الألماني خلال الأيام المقبلة.

وكتبت صحيفة “فرانكفورتر الجماينه تسايتونج” الألمانية الصادرة اليوم الخميس أن هذه الخطوة تسري على الموسم الحالي الذي توقف بسبب أزمة كورونا والموسم المقبل.

وستؤدي هذه الخطوة إلى نزاعات قضائية بملايين اليوروهات كما ستعرض الأندية، التي يواجه العديد منها مأزقا ماليا في الوقت الراهن، لخسائر مالية كبيرة.

ورفضت يوروسبورت الرد على سؤال من وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) حول ما أوردته الصحيفة في تقريرها.

وأوضحت الصحيفة أن يوروسبورت المملوكة لشركة ديسكفري الأمريكية للإعلام ستبرر هذه الخطوة ببند خاص يتيح فسخ التعاقد في حالة الظروف القاهرة مشيرة إلى أن هذه الظروف حدثت من خلال الجائحة، واستندت الصحيفة في تقريرها إلى دوائر قريبة من المعنيين بالتعاقد.

كانت صحيفة “شبورت بيلد” الألمانية ذكرت أمس الأربعاء أن رابطة الدوري تتوقع فسخ يوروسبورت للعقد بشكل استثنائي.

كانت يوروسبورت اشترت في 2017 جزءا من حقوق البث التلفزيوني للدوري الألماني مقابل نحو 80 مليون يورو في الموسم، وقد انسحبت يوروسبورت في الصيف الماضي من التغطية الإخبارية المباشرة للدوري ومنحت ترخيصا فرعيا لمحطة (دي ايه زد إن) مقابل نحو 40 مليون يورو، وفقا لتقارير إعلامية.

وتسعى رابطة الدوري الألماني إلى استئناف المسابقة بمباريات بدون جمهور وإنهاء الموسم في نهاية حزيران/يونيو وفقا لأفضل السيناريوهات، لكن لا يزال من غير المحدد بعد متى ستكون البداية الجديدة المحتملة للموسم الحالي المتوقف منذ منتصف مارس الماضي.

ويتعين موافقة الحكومة حتى تتمكن الرابطة من استئناف الدوري.