كتبت ـ جهاد عرابي:

قال محمد عادل جمعة، المحترف المصري في صفوف نادي بن قردان التونسي، إن رحيل رئيس النادي وحدوث مشاكل مادية للناديه كان السبب في طلبه فسخ التعاقد معهم.‎

وكان محمد عادل جمعة، قد انتقل لصفوف نادي بن قردان التونسي في يوليو الماضي بعد انتهاء عقده مع طلائع الجيش.

وأضاف جمعة ـ في تصريحات خاصة لمصراويـ:”كان هناك بعض الاتفاقات بيني وبين رئيس النادي لم تكن في العقد فمع رحيله الوضع اختلف وكان هو من طلب التعاقد معي فطلبت فسخ عقدي ولكن توقف النشاط بسبب فيروس كورونا أوقف كل شيء”.

وأشار محمد عادل جمعة، إلى إنه تلقى أحد العروض للإنضمام لأحد الفرق بالدوري المصري ولكنه ينتظر مصير الدوري والنشاط الرياضي:”توقف كل شيء مع أزمة فيروس كورونا”.

وبسؤاله عن الفارق بين الدوري المصري والتونسي، رد جمعة:”كنت أعتقد أن التونسي أقوى ولكن ما يميزه فقط حضور الجمهور الذي يعطي المباريات جدية وحماس ولكنني واجهت صعوبة في الملاعب فكثير منها (ترتان) نجيل صناعي وتُقام المباريات في أوقات كثيرة صباحاً ولكن الدوري المصري أقوى”، منوهاً إلى أن وافق على عرض شباب بن قردان لأنهم يشاركون في البطولة الأفريقية.

وأشار جمعة إلى أن الأمور لم تسوء معه رياضياً بعد رحيله عن الزمالك:”تألقت في الإسماعيلي ووصلتني عروضاً من أندية الدوري وكنت لا أريد الاستمرار في الإسماعيلي بسب الإدارة الموجودة وطالبوا مبالغ عالية للتفريط في فانتقلت لصفوف بتروجت الذي نجح في إنهاء الصفقة مقابل 3 مليون جنيه كأغلى لاعب في تاريخ النادي البترولي”.

وأوضح جمعة أن الأمور لم تكن جيدة معه في بتروجت؛ حيث تعرض للإصابة بقطع في الرباط الصليبي:”فوجئت في منتصف التأهيل يطالبونني بتخفيض عقدي لأن عقدي مرتفع فرفضت ففسخوا عقدي”.

ويرى ـ صاحب الـ 27 عاماً ـ أن مسيرته الرياضية كانت مميزة بلعبه بصفوف المصري، الزمالك والإسماعيلي وهو في سن صغير:”استفدت من الزمالك واسمي كبر معاه وشاركت لكن الإصابة أبعدتني ثلاثة أشهر ثم شهرين ومع تعاقب المدربين تأثرت نسبة مشاركتي فمن كان يأتي يجدني مصابًا أو لا أُشارك بسبب ابتعادي للإصابة”.

ونوه ـ اللاعب الذي ينشط في مركز الظهير الأيسر ـ أن مسؤولي الأهلي تفاوضوا معه قبل انتقاله للزمالك ولكن لم تتم الصفقة:”كنت هخرج برة وأرجع على الأهلي بسبب أحداث بورسعيد ولكن كان الأمر صعب وقتها إني انضم للأهلي، لكن الآن أنا لاعب محترف ألعب في أي فريق”.

وأجاب عادل جمعة خلال لايف مصراوي على عدة أسئلة سريعة وهي:

من أفضل ظهير أيسر؟

علي معلول من الأجانب ومن المحليين هناك محمد عبد الشافي، عبدالله جمعة، أبو الفتوح كان يسير جيداً في سموحة، أيمن أشرف في الأهلي.

من أفضل مدرب تعاملت معه؟

فيريرا ولو كان استمر في مصر لكان أحدث طفرة واستفدت منه كثيرًا

من اللاعبين الذين كنت تشعر بالراحة في الملعب بجوارهم؟

محمود عبدالحكيم في المصري وكهربا ومحمد إبراهيم.

هل ترى أنك قادر على العودة للزمالك؟

لما أرجع وأؤدي وأظهر ولو في عرض تمام وأنا حالياً محترف لايوجد لدي مشكلة اللعب في أي نادي.

هل ترى أنك قادر على الانضمام للمنتخب؟

لعبت مع حسام البدري في المنتخب الأولمبي ويعرفني جيدًا وعند عودتي للدوري والظهور بشكل مميز بالطبع سيسمح لي ذلك بالانضمام للمنتخب.

من أفضل حارس مرمى في مصر؟

لم أحضر فترتهما ولكنني شاهدت مقاطع فيديو لهما وهما إكرامي وأحمد شوبير.

أفضل لاعب في تاريخ مصر؟

محمد أبو تريكة

أفضل مهاجم؟

محمود الخطيب

أفضل مدرب مصري؟

محمود الجوهري وحسن شحاته.

أفضل مدافعين؟

إبراهيم سعيد الذي أحب طريقة لعبه ووائل جمعة.

من اللاعب الذي كان تشاهد مقاطع لتكون مثله عالمياً ومحلياً؟

جوردي ألبا عالميًا وسيد معوض محلياً.

ماهي المباراة التي تمنيت المشاركة بها؟

مباراة مصر والكونغو المؤهلة لتصفيات كأس العالم للأجواء التي كانت محيطة بها ورغبتي في تمثيل المنتخب.