كتب- مصطفى عيد:

توفي أمس الاثنين رجل الأعمال السعودي الشيخ صالح كامل، أحد أشهر المستثمرين السعوديين والعرب، عن عمر 79 عاما، والذي كان له باع في الاستثمار بعدد من المجالات في دول عدة منها مصر التي كانت تحظى بمكانة خاصة في قلبه.

ويعد كامل أحد أبرز الشخصيات الاقتصادية السعودية والعربية الساطعة على الساحة في العقود الثلاثة الأخيرة، حيث كان يمتلك شبكة راديو وتليفزيون العرب ART، وله استثماراته البارزة في أنشطة الصيرفة الإسلامية والنشاط العقاري والقطاع الغذائي.

وولد الشيخ صالح عبد الله كامل في مكة المكرمة في عام 1941 وتلقى تعليمه قبل الجامعي في مكة والطائف وجدة، وحصل على بكالوريوس التجارة من جامعة الرياض في عام 1963، وهو متزوج من الفنانة المصرية صفاء أبو السعود.

وعمل كامل بوزارة العمل والشؤون الاجتماعية السعودية لفترة قصيرة، ثم انتقل لوزارة المالية والتي عمل بها لمدة 10 سنوات، قبل أن يتركها ويتجه للقطاع الخاص.

وأسس كامل شركته الكبرى دله البركة القابضة في عام 1969 عبر نواتها الأولى مؤسسة دلة للصيانة والمقاولات، والتي تستثمر في عدد من المجالات عبر شركاتها التابعة في السعودية وعدد من الدول الأخرى ومنها مصر، ويعمل عبد الله نجل الشيخ رئيسا تنفيذيا للمجموعة.

وكان الشيخ صالح كامل أحد السعوديين المقيدين في قائمة فوربس للملياديرات حتى عام 2017، وذلك بثروة كانت تقدر بين 2 و3 مليارات دولار.

ولكن شبكة فوربس أزالت رجال الأعمال السعوديين من القائمة لاحقا لصعوبة تمكنها من معرفة الحجم الحقيقي لثرواتهم بعد احتجاز عدد منهم من السلطات في نوفمبر 2017 وخروج بعضهم مقابل تسويات لم يتم الإعلان عن تفاصيلها.

استثمارات صالح كامل في مصر

للشيخ صالح كامل العديد من الاستثمارات في مصر من أشهرها بنك البركة مصر، المقيد في البورصة المصرية، والتابع لمجموعة البركة المصرفية، والتي تعمل وفقا للمعاملات المصرفية الإسلامية.

كما تشمل استثمارات الشيخ السعودي في مصر شركة الملتقى العربي للاستثمارات والتي تم إنشاؤها في يناير عام 1990، وقيدها في البورصة عام 1995، وتعمل في الاستثمار بعدة مجالات منها الصناعة والزراعة وتنمية الثروة الحيوانية والسمكية والاستثمارات العقارية والسياحية.

ولشركة الملتقى العربي عدة شركات تابعة أو لها حصة فيها منها الربيع للدواجن، والتوفيق للتأجير التمويلي، والعربية للصناعات الهندسية، والمتحدة للاستثمارات والتطوير العقاري، و”إف إم سي جي” للتجارة والتوزيع، ومصر العربية لإنتاج بداري التسمين، واليسر لتحلية وتنقية المياه.

ومن بين استثمارات صالح كامل في مصر شركة مصر الإسماعيلية للدواجن، المقيدة في البورصة المصرية، والتي تعمل في إنتاج الدواجن المطهية ونصف المطهية باسم العلامة التجارية “كيو Q”.

ومن بين استثمارات الشيخ في مصر أيضا، شركة حلواني إخوان لصناعة وتوزيع المواد الغذائية ومنها الحلاوة، والطحينة، والمعمول، ومنتجات الألبان، واللحوم المصنعة، والمربيات والعصائر، ومنتجات أخرى، والتي تعمل في مصر والسعودية.

وكان الشيخ صالح كامل يرأس مجلس الأعمال المصري السعودي عن الجانب السعودي، وله مركزا لدراسات الاقتصاد الإسلامي يحمل اسمه في جامعة الأزهر بمدينة نصر، له العديد من الإسهامات في تدريس المعاملات المالية الإسلامية وإعداد الدراسات المختلفة لتطوير نشاط التمويل والصيرفة الإسلامية.

عشق الشيخ لمصر

ولمصر مكانة كبيرة في قلب الشيخ صالح كامل، دلت عليها استثماراته في مصر وتصريحاته عنها، بل والزواج منها أيضا من الفنانة صفاء أبو السعود.

ومن تصريحات صالح كامل عن مصر ما قاله في أحد اجتماعات مجلس الأعمال المصري السعودي في 2016، إن مصر والسعودية مذكورتان في القرآن الكريم في سورة واحدة هي سورة التين فأقسم الله بطور سينين وهذا البلد الأمين مكة المكرمة.

وأضاف ”العلاقات بين البلدين أزلية وهي أقوى من أي شرذمة تريد التفرقة بينهما وأقول لهم موتوا بغيظكم”.

وقال في اجتماع مع سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي السابقة، إن النبي أوصى بأهل مصر خيرا لأن له نسبا وصهرا، وأن الشعبين المصري والسعودي هما أقرب شعبين عربيين لبعضهما البعض، وأن هناك مستثمرين سعوديين يعشقون مصر عشقا يدعون الله ألا يشفيهم منه وأغلبهم مرضى بهذا الداء مثلي.

وأشار صالح كامل خلال اللقاء إلى ضرورة حدوث تكامل اقتصادي بين البلدين، وأن هناك فرصا استثمارية حرام أن تضيع على الطرفين.

أبرز استثمارات الشيخ صالح كامل

لشركة دله القابضة التي أسسها صالح كامل عدة أذرع استثمارية في عدد من المجالات منها التجارة، والعقارات، والتشغيل والخدمات، والخدمات المالية، والنقل والمواصلات، والرعاية الصحية، وصناعة الغذاء، والإعلام، والقطاع المصرفي.

ففي مجال التجارة هناك شركتان تابعتان هما السماحة للأعمال التجارية القابضة، ودله التجارية التي تعتبر الموزع الوحيد لمنتجات تكييف الهواء TRANE في السعودية، بحسب الموقع الإلكتروني لمجموعة دله البركة.

وللمجموعة 4 أذرع في مجال الاستثمارات هما شركة عسير للتجارة والسياحة والصناعة والزراعة والعقارات وأعمال المقاولات، وشركة دله للخدمات الصحية والتي يتبعها شركتا دله فارما للأدوية، ومستشفى دله.

وفي مجال الاستثمار لها أيضا شركتان تابعتان واللتان لهما نشاط في مصر وهما مجموعة البركة المصرفية والمدرجة في بورصتي البحرين وناسداك دبي والتي تعمل في 15 دولة منها مصر، إلى جانب شركة حلواني إخوان التي تعمل في إنتاج المواد الغذائية في كل السعودية ومصر.

وفي مجال العقارات تمتلك المجموعة شركة دله للتنمية العقارية والسياحية والتي تمتلك 11 شركة تابعة منها شركة شريك للتسويق، ودله للمباني، والسعودية للمدن السياحية، والبحار للاستثمار العقاري، ودرة العروس للتطوير العقاري والسياحي، ودرة الرياض، والسعودية للصيانة العقارية.

وفي مجال التشغيل والخدمات شملت شركات المجموعة شركة مجموعة دله والتي يتبعها شركات دله عبر البلاد العربية، ودله لتنمية المهارات البشرية، ودله للصيانة والمقاولات، وشركة تدوير، كما تمتلك دله البركة 3 شركات أخرى في نفس المجال وهي مدارس تعليم القيادة، ومؤسسة دله، ودله للاتصالات.

وفي مجال الخدمات المالية تمتلك المجموعة، مجموعة التوفيق المالية العاملة بمجال أسواق المال وصناديق الاستثمار، وفي مجال النقل والمواصلات 3 شركات هي الجزيرة للنقليات، ودله للنقليات، ودله لنقل الحجاج.

وللمجموعة استثمارات فيما يتعق بالقطاع الغذائي شركات الربيع السعودية للألبان والعصائر، وجوديفا المؤسسة في بلجيكا وتستحوذ المجموعة على 12% من أسهمها، وشركة أولكر، وشركة مصر الإسماعيلية للدواجن.

وفي مجال الإعلام هناك 3 شركات وهي قنوات اقرأ الفضائية، والشركة العربية للإعلان والخدمات العامة، وشركة دله للإنتاج الإعلامي.