كتب ـ أحمد فاروق:

قال عزمي مجاهد إن العديد من المنتمين للأندية الرياضية في أوقات عديدة كانوا يعتبرون أن انتخاباتها هي الأفضل على صعيد النزاهة، إلا أنهم مؤخرًا أصبحوا يتمنون أن تصبح مثل انتخابات المجالس النيابية.

وخلال ظهور إعلامي عبر شاشة أون تايم سبورتس قال مجاهد عضو مجلس إدارة نادي الزمالك الأسبق : “خلال فترات عديدة لم ينجح أحد في اختراق الجمعية العمومية لنادي الزمالك، لكن مؤخرًا أصبحت الجمعية العمومية مخترقة، وحدث تزوير في انتخابات الأندية”.

وردًا على سؤال الإعلامي أحمد شوبير، حول حدوث “خيانات” في انتخابات الزمالك التي خاضها عزمي مجاهد، أجاب عضو مجلس الإدارة الأسبق قائلًا: “نعم حدثت خيانة في قائمتنا عند خوضي الانتخابات، لكن هذه سمة الانتخابات في كل مكان”.

ويعد مجاهد أحد أبرز لاعبي ومدربي الكرة الطائرة في تاريخ نادي الزمالك، وفي تاريخ اللعبة بمصر بشكل عام، قبل خوضه المجال الإداري في القرن الحالي.