فيرمينو في تصريح غريب: أتنافس مع مدرب البرازيل

كتب- لؤي محمد

أكد روبرتو فيرمينو، مهاجم ليفربول، أن فريقه يتعلم من أخطائه، مبديًا تفاؤله بشأن مستقبل الفريق، لكنه اعترف بقلقه حول إمكانية مشاركته مع منتخب البرازيل في كأس العالم 2022 بقطر.

ولعب فيرمينو 8 مباريات مع ليفربول في كل البطولات خلال الموسم الجاري، مستغلًا إصافة ديوجو جوتا وإيقاف داروين نونيز، وساهم في 6 أهداف، بتسجيل 3 أهداف، وصناعة مثلها.

وكان فيرمينو سجل هدفين في مرمى بورنموث خلال الفوز 9-0، ليصبح اللاعب رقم 19 في تاريخ ليفربول الذي يصل إلى 100 هدف في كل البطولات.

لكن ليفربول عانى في الأسابيع الأولى من الدوري الإنجليزي الممتاز “بريميرليج”، باحتلاله المركز الثامن برصيد 9 نقاط، من انتصارين فقط، و3 تعادلات، وخسارة.

وقال فيرمينو، فيما أبرزته شبكة “ليفربول إيكو”، اليوم السبت، “سعيد للوصول إلى 100 هدف بقميص ليفربول، لقد تطورت هذا الموسم، بعد أن عانيت من الإصابات التي أعاقتني الموسم الماضي، أشكر الرب لقد عدت هذا الموسم، وأشعر أني بحالة جيدة، وأتمنى التطور باستمرار”.

وأضاف “لم نبدأ الموسم بشكل جيد، ارتكبنا بعض الأخطاء وتعادلنا 3 مرات، لكن هناك مباريات كثيرة متبقية، لا يمكننا أن نفقد حماسنا أو ننكس رؤوسنا، نحن نثق في شخصيتنا وإمكانياتنا، نتعلم من أخطائنا لتجنب تكرارها”.

وتابع المهاجم البرازيلي “وجود كلوب معنا أمر رائع، هو لا يتوقف أبدًا عن إسداء النصائح لي، إنه بمثابة أب، وأنا ممتن جدًا لأني ألعب تحت قيادة مدرب رائع، وأشكره على كل ما علمه لي”.

وتأجلت مباراة ليفربول ضد تشيلسي التي كان من المقرر إقامتها غدًا الأحد ضمن الجولة الثامنة من الدوري الإنجليزي، بسبب مراسم دفن الملكة إليزابيث الثانية.

وعاد فيرمينو إلى قائمة منتخب البرازيل التي تواجه منتخبي غانا وتونس الوديتين يومي 23 و27 سبتمبر الجاري، استعدادًا لكأس العالم، بعد أن غاب عن صفوف السامبا في الفترة الماضية.

وعن ذلك قال فيرمينو “يجب أن أواصل العمل الجاد مع ليفربول، لأني أحلم بالمشاركة في كأس العالم، كنت حزينًا بالطبع لأني لم أشارك مع المنتخب في الفترة الماضية بسبب أمور غير متوقعة مثل الإصابات”.

واختتم “أتنافس مع تيتي مدرب الفريق للحصول على مكان بالتشكيلة، الأمر ليس متوقفًا عليّ فقط، لذلك أنا قلق حيال مشاركتي في المونديال”.