هل أمرت الملكة إليزابيث بنقل جثمانها في سيارة جاجوار؟

كتب- محمد الروبي:

استعانت العائلة الملكية بعدة وسائل لنقل تابوت الملكة إليزابيث الثانية خلال رحلتها الطويلة حول المملكة، بداية من سيارة مرسيدس E-Class ثم طائرة جلوبماستر سي-17 العسكرية ثم سيارة جاجوار وصولًا إلى عربة مدفع خشبية.

السيارة الجاجوار على رأس تلك القائمة، إذ قامت العائلة المالكة بتصميمها بالتعاون مع جاجوار لاند روفر، وتمت استشارة الملكة إليزابيث بشأن مخططات التصميم، ووافقت على نماذج التصميم النهائية قبل وفاتها، وفقًا لموقع هاربر بازار.

بعد وفاتها.. شاهد مجموعة سيارات الملكة إليزابيث

يعتقد أن السيارة هي نسخة طويلة للجيل الرابع من جاجوار XJ، وأنها تعتمد على محرك V8، سعة 5000 سي سي، مزود بسوبر تشارجر، بقوة 542 حصان عند 6500 لفة في الدقيقة، وعزم دوران 680 نيوتن.متر عند 6500 لفة في الدقيقة، ويتصل بناقل حركة أوتوماتيكي 8 سرعات.

السيارة مطلية بلون كلاريت شيد التي تستخدمه العائلة المالكة في العديد من السيارات الرسمية، ومصممة للسماح للمواطنين برؤية تابوت الملكة خلال انتقاله، مع تزويدها بإضاءات في الخلفية لتوفير رؤية أوضح للتابوت مساءٍ.

بيجو 301 تبدأ من 140 ألف جنيه في سوق المستعمل

شاركت سيارات الملكة إليزابيث الثانية الرسمية خلال الجنازة أيضًا، إذ شارك الملك تشارلز الثالث وولي العهد الأمير وليام بالجنازة على متن بنتلي ستيت ليموزين، وظهر عدد من أفراد العائلة الملكية على متن رولز رويس فانتوم IV ستيت لانداوليت.

أثار ظهور تابوت الملكة إليزابيث لأول مرة على متن مرسيدس E-Class تعجب وحيرة الكثيرين، بسبب اعتياد العائلة المالكة على سيارات جاجوار في مثل هذه الأوقات، وضربوا مثال على ذلك باستخدام سيارة جاجوار XJ من الجيل الأول لنقل تابوت الملكة إليزابيث الأم خلال جنازتها عام 2002.

ظهرت أيضًا خلال الجنازة عدة سيارات مشهورة لحكام الدول المختلفة، أبرزها كانت كاديلاك الرئيس الأمريكي المعروفة بالـ”وحش”.

تعرف على أسعار ميتسوبيشي اتراج في سوق المستعمل